منتديـــــــــــــــــــــــــات ** الشيخ مرجـــــــــــــــان للروحانيات والطب البديل**

أخي الكريم أختي الكريمة يتوجب عليكم التسجيل بهذا المنتدى القيم للمشاركه به وكي لا تفقدو بعض حقوقكم فيه , لان بعض المواضيع لن تضهر لكم الا بعد المشاركه ,تنويه : يرجى عدم وضع الروابط والايملات و الكلمات الغير مفهومة والهواتف كي لا تفقدو أشتراككم
الأدارة: الشيخ مرجان


هــــــذا الشـــــــــــــــهرالفــــــــــــــــــــــــــــــــــضيل

أللّهُمَّ إنِّي أسألُكَ فيهِ مايُرضيكَ ، وَ أعُوذُ بِكَ مِمّا يُؤذيكَ ، وَ أسألُكَ التَّوفيقَ فيهِ لِأَنْ اُطيعَكَ وَلا أعْصِيَكَ ، يا جواد السّائلينَ .

هلا ومرحبا بك يا أختي* أخي* زائر انت في بيتك الثاني منتديات الشيخ مرجان للروحانيات نتمنى مشاركتك وتفاعلك معنا بمواضيعك وردودك المميزة


    استخدامات البخور

    شاطر
    avatar
    شيخ مرجان
    المدير العام للمنتدى 00963991625498
    المدير العام للمنتدى 00963991625498

    http://i61.servimg.com/u/f61/11/61/12/59/untitl12.gif
    بلدك : 7
    ذكر وسام :
    الموقع : نــــــــــــــــــــفحات روحــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــانية

    GMT + 8 Hours استخدامات البخور

    مُساهمة من طرف شيخ مرجان في الثلاثاء مارس 02, 2010 1:30 pm

    عرف البخور منذ قديم الزمن، حيث كان ولا يزال يستخدم للتعطير في البيوت ودور العبادة والأسواق والأماكن المفتوحة، وكذلك يدخل كعنصر رئيسي في طقوس السحر والمعابد الوثنية وليس بغرض التعطير كما في المساجد الإسلامية، وبعض المعالجين يستخدمون البخور في علاج المرضى المصابين بالمس والسحر والعين فله تأثير في الجن، وكان البخور يستخدم بغرض التعقيم في المقابر الفرعونية، فقد ذكر الأثريون أنه عند فتح بعض المقابر الفرعونية كانت تنبعث منها رائحة البخور، وذلك بما ينفع في القضاء على العتة الميكروبات والجراثيم، وأحيانا يستخدم التبخير في تجهيز بعض الأطعمة كالأسماك والجبن واللحوم المدخنة، ويستخدم التبخير في مقاومة الآفات الزراعية، وفي القضاء على الناموس والبعوض وبعض الحشرات والهوام، واليابان والذي يعتبر اكبر مستورد للبخور وبكميات هائلة جدا لإحياء طقوسهم الدينية والهند تستخدم اخشابه لحرق جثث كبار الشخصيات.

    بخور

    ومن أشكال التبخير المختلفة واستنشاق البخور، والتي غفل أكثر الناس عن صلتها بالبخور، ألا وهو تدخين التبغ، فيتم إشعال أوراق التبغ واستنشاقها عن طريق الفم، سواء عبارة عن لفائف تبغ فيما يعرف بالسيجار، أو خليط من أنواع أوراق التبغ المخلوطة كما في لفائف التبغ أو ما يعرف بالسجائر، أو ما يوضع في الغليون كما كانت قبائل الهنود تفعل في بداية اكتشاف التدخين، وكلك ما يوضع من (التنباك) على الفحم ويدخن عن طريق الشيشة، وكذلك تدخين الحشيش والقات والبانجو، وعلى هذا فتدخين التبغ ومشتقاته فرع أصيل من فروع استخدام البخور.

    وهناك أساليب أخرى بديلة عن البخور، وقد شاع استخدامها أيضا، أحيانا تستخدم الزيوت العطرية في فواحات فيحترق الزيت مطلقا دخانا محملا برائحة الزيوت العطرية، وأيضا يدل في تركيب الشموع، فبمجرد احتراق الشمعة تنبعث منها رائحة طيبة تعطر المكان.

    وأحيانا تقوم بعض النساء بابتكار توليفات وتركيبات جديدة من أنواع البخور المختلفة على زوقهن الخاص، كأن تخلط العود والمسك والعنبر ودهن الورد، ثم تجفف الخليط لتدسه في خزائن الملابس لإكسابها رائحة عطرة مميزة.

    ويتم وضع هذه الأعشاب والمواد العطرية على الجمر المشتعل لتحترق مطلقة الدخان المحمل بالزيوت العطرية النفاذة، ويستخدم عادة في التبخير مباخر أو مجامر خاصة يوضع فيها الفحم المشتعل والبخور، وهي ذات أشكال متعددة وألوان جذابة، ومنها الغالي الثمين الذي يعتبر كتحفة وزينة للبيت، ومنها الاستهلاكية والتي تصنع من مواد مختلفة كالفخار والمعادن، ومنها مباخر كهربائية تعمل بدون فحم، والبعض الآخر منها يعمل بالفحم الطبيعي أو الصناعي.

    يحرق البخور في البيوت العربية ليضفي عليها البخور رائحة ذكية، حيث يعد مظهراً من مظاهر حسن الضيافة والترحيب بالزوار، والاحتفال بالمناسبات السعيدة كالزواج والإنجاب، حيث يبخر في هذه المناسبات أو عند استقبال الزوار بأنواع غالية الثمن من البخور، بينما يستخدم عادة أنواع زهيدة الثمن من البخور لتبديد رائحة الطبخ في البيت.

    وكانت تجارة البخور رائجة في العصور القديمة والأمم الغابرة حتى عصرنا هذا، فالبخور لا يستخدم للتعطير فقط، ولكنه يدخل أيضا في المعابد الوثنية كأحد الطقوس الرئيسية فيها، كالمعابد البوذية والهندوسية والسيخية، وكما في الكنائس يبخرون بما يعرف (المستكة الجاوي)، ويستخدم بشكل رئيسي في طقوس السحر ومنها طقوس الزار، وتستخدمه قبائل الفوودوو VOODOO في صناعة أسحارهم التي اشتهروا فها في العالم كله، وتعج كتب السحر بخلطات ووصفات لا حصر لها من أنواع البخور المختلفة، والفارق بين التبخير في مساجد المسلمين عن غيرها من المعابد أن البخور يستخدم هنا بغرض التعطير فقط لا بغرض العبادة، بينما في الملل الأخرى يدخل كأحد الطقوس التعبدية.

    بخور عماني, بخور يمني

    أشهر أنواع البخور

    ويصنع البخور من مواد تحتوي على زيوت عطرية نفاذة، تستخلص من أعشاب كالزعفران، ولحاء الأشجار (كالعود)، وإفراز الأشجار (كاللبان)، وكذلك يستخدم (العنبر) في التبخير وهو يستخرج من الحوت، و(المسك) وهو يستخرج من حوصلة تخرج من نوع معين من الغزلان، وكذلك الصندل، والحنة، والياسمين، وتتنوع المصادر وتختلف الأنواع من أعشاب وأشجار والتي تتواجد في بلاد شتى من أنحاء العالم، وأحيانا يصنع البخور من خلطات أعشاب ومواد عطرية مختلفة، ويحتفظ مصنعي هذه الخلطات ومبتكريها بسر تركيبتها، وقد يصنع البخور على هيئة عيدان، أو خلطات معبأة في أكياس خاصة، أو مجسمات ذات كتلة.

    ومن أشهر أنواع البخور المسك، العود، الجاوني، المصطكي، الصندل، الكافور، اللبان المُر (الكندر)، السعد (وهو عبارة عن العقد الجذرية المجففة)، البشع (ينمو على بعض الصخور الرطبة وكذلك على جذوع بعض الاشجار الكبيرة مثل العرعر حيث تجمع وتجفف وتستعمل كبخور)، الأظفر (وهي اظافير (حراشف) مشتقة من حيوانات بحرية أو برية، وبعضها نظيف جداً وخال من البقايا اللحمية وهي اما متطاولة أو مدورة، أما إذا وجد فيها بقايا لحم فلابد من إزالته وذلك بنقعها في الماء لمدة 24ساعة ثم ينزع اللحم منها وتنظف جيداً وتجفف ثم تستعمل).

    موطن العود

    المصطلح العلمي للشجرة العود يسمى بـ (إقوالوريا) وهي شجره الأم من أصل 15 شجره موجودة بالعالم كله حيث انقرض اغلب الأشجار بسبب اقتلاعه لاستخراج الدهن والبخور. (إقوالوريا) ويصل عمره ما بين 70-100 سنه والذي ينمو في المناطق الاستوائية الرطبة الممطرة بكثرة والتي تشتهر به مناطق شرق آسيا وخاصة (فيتنام-إندونيسيا-الهند-كمبوديا-تايلاند) وهو ينمو بسرعة عالية جدا خاصة أن توفر المناخ الجيد ويصل نموه واكتماله في خلال ثلاث سنوات فقط.





    شجر العود






    عود

    وتعتبر ماليزيا وإندونيسيا المصدرين الرئيسيين لهذه التجارة خاصة لدول (السعودية-الإمارات-هونج كونج-الكويت-وبقيه دول الخليج -اليابان)، ويصل حجم استيراد السعودية من البخور ودهن العود لأكثر من ألف طن سنوياً وبقيمه تتجاوز 25مليون ريال وذلك بعد نضوب المخزون الطبيعي للهند نتيجة الاستنزاف . ولقد اكتشف الباحثون آثار للشجرة كانت تزرع بجزيرة العرب والتي انقرضت عبر السنين مع الحيوانات الأخرى (وهذا أحد أسباب اهتمام أهل الجزيرة بالبخور والعود).



    ورده من شجره الاقوالوريا

    http://recoba.malware-site.www/bb2.jpg

    بذور شجرة البخور

    استخداماته الطبيه

    عندما تصاب شجرة العود بفطر معيّن تنتج مادة راتنجية عطرية تؤدي إلى تكوين العود، وهو خشب داكن اللون وثقيل الوزن ولا يعرف بوجود العود داخل لب الشجرة إلا بعد شقها ((علماً أن نحو 10 في المائة فقط من هذه الأشجار تنتج المادة الراتنجية)) والذي يتم قطع الأشجار بلا تمييز والبحث داخل لبها عن العود، مما أدى إلى تدهور مريع لأعدادها في البرية. فله استخدامات تطبيبية حيث استخدمه الأطباء الهنود والباكستانيون البخور لتعقيم غرف العمليات وأيضا يستخدم زيته (دهن العود) للتحنيط.وكذلك فاستنشاقه مفيد لصحة القلب وقوته وكذلك يساعد على حركه سريان الدم في الجسم (ولا غرابة عندما نشاهد بعض كبار السن من تجار البخور والعود بصحة جيده بفضل البخور بعد الله) كما يستخرج منه مادة لدخول في مكونات المضادات الحيوية.





    استخراجه:
    طبعا استخراجه لا يكون إلا عن طريق قطع الشجرة..وهذا الذي يسبب بارتفاع سعره وليس بكل الحالات يتم إيجاد خشبه البخور داخل الشجرة بل من بين كل 10 يجدون هدفهم بإحداها وهي توجد تحديدا داخل الأشجار المعمرة وفي منتصفها.. ولا يمكن تحديد الشجرة التي تحتوى على البخور إلا عن طريق الخبراء
    فقط.




    الصورة توضح طريقه القطع

    لاشك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد ذكر الكثير من هذه البخور النافعة للجسد في مثل هذه الأمراض، والتي تكون في الوقت ذاته ضارة للشيطان أو للجني الذي هو خادم السحر أو للجن الذين يكونون خارج الجسد.

    فما هي أنواع هذه البخور التي ذكرها الرسول عليه الصلاة والسلام، وما هي طرق استعمالها ، وكذلك أوقات استعمالها ؟

    كما نود أن تذكر لنا البخور التي نستعملها جهلاً والتي تقوي الشيطان أو الجني من حيث لا ندري، ويزبد من تفاقم المرض في أجسادنا ونحن لا ندري.على سبيل المثال ففى بلاد المغرب يستخدمون الناس كثيرا بخور اسمه الفاسوخ لابطال السحر فما رايك

    بارك الله فيك على الموضوع ونأمل أن تضيفنا بمعلومات نيرة وجزاكم الله خيرا

    صناعة البخور

    وتزدهر صناعة البخور في دول شرق آسيا وأفريقيا، وقد شاع التبخير في المنطقة العربية والخليجية، ويجلب البخور عادة من الهند وبنغلادش وكمبوديا وماليزيا وبروناي وبورما وأندونيسيا والفلبين ولاوس وفيتنام وكذلك غينيا بيساو.

    هل فكرت يوما في كيفية صنع دهن العود والبخور، وهل فكرت ايضا في مدى المعاناة التي يتكبدها التاجر للحصول على جذع صغير من شجرة أكلتها البكتيريا وتحولت بفعل ذلك الى رائحة زكية وعطرة قد يبقى عبقها اياما في ملابسك.



    صناعة البخور

    قد لا يعرف الكثيرون أن الحصول على الشجرة التي يستخرج دهن العود والبخور منها يتطلب التعامل مع أكلة لحوم البشر وهم ملاك هذه المناطق النائية في إندونيسيا وكمبوديا وماليزيا وبروناي وبورما والتي تنمو فيها هذه الشجرة.

    ويكمن الخطر في كيفية التعامل مع أولئك الناس الذين يعيشون شبه عراة في الأدغال والغابات ويبيعون الأشجار التي تدر الخير الكثير للتجار بائعي دهن العود والبخور بجميع أنواعه.




    أحد أنواع البخور

    يقول التاجر عماد عبد الرزاق: إن التعامل مع أولئك البشر ليس مخيفا وأنه يرسل أفراداً يتحدثون اللغة الأصلية ويشترون الأشجار من ملاكها بعد الاتفاق على السعر. ويضيف: انهم مسالمون ولا يتعرضون للتجار بأي سوء ويملكون تلك الغابات والأشجار ويبيعون الكثير منها لتجار الأخشاب والبخور.




    تجارة البخور

    ويؤكد أبو خالد أنه يوجد في تلك الأماكن وكلاء يسهلون عملية الشراء من السكان الأصليين والذين يطلق عليهم الاورانج وأن الوكلاء يبيعون الأخشاب للتجار مع قليل من الربح.

    ويُتفق على سعر خشب البخور والعود عليه حسب نوع وجودة الأشجار، ولكل منطقة نوعية معينة تتميز بها عن الاخرى، فمثلاً ولاية كالانتان تتميز أشجارها بالجودة وولاية باهانج تتميز أيضا بكمية الأشجار التي يستخرج البخور ودهن العود منها.

    ويوضح أبو خالد أن العود والبخور الكمبودي يستورد من كمبوديا التي بدأت سلطاتها في إيقاف تصدير وقطع وشراء الأخشاب المستخدمة لصنع البخور والطيب الكمبودي مما جعل كمية البخور الكمبودي تقل من بلد المنشأ وزاد من سعره.

    ويقول: أن الحكومة الكمبودية قررت ذلك بسبب كمية الأخشاب الرهيبة التي تقطع سنويا للتجارة لاستخراج العود والبخور بالإضافة إلى أن المنع جاء أيضا من الأمم المتحدة للحفاظ على البيئة. ويشير إلى أن سعر كيلو البخور السوبر قبل سنتين كان حوالي 5 آلاف رنجت ماليزي (الدولار يساوي ثلاثة رنجت وثمانين سنتا) وقد تضاعف سعره الآن بسبب منع تصدير البخور الكمبودي. ويحذر من شراء منتجات مصنع إندونيسي الذي يقدم بديلاً عن البخور الطبيعي مضافة إليه بعض المواد الكيماوية.



    صناعة البخور

    ويصف أسعار البخور الكمبودي والماليزي والإندونيسي بأنها معقولة في ماليزيا مقارنة مع الأسعار “الجنونية” في دول الخليج، لافتاً إلى أن تسمية أنواع الدهون والبخور تكون حسب بلد المنشأ. وبحكم خبرته يقول أبو خالد: إن الشباب الخليجي يفضل أنواع دهن العود المخفف بينما تفضل النساء الروائح القوية التي تبقى على الملابس لفترة طويلة.

    وعن طريقة تحضير البخور يقول أنها تتم باستخدام أجهزة التقطير التقليدية مع إدخال بعض التحسينات وتبدأ أولا بفصل أنواع الخشب حسب الجودة وتجفيفه ثم إدخاله في مكائن خاصة لعملية الطحن ليصبح الخشب بودرة ويوضع في خزانات مع ماء وثم ينقع لمدة شهر.

    ويضيف: أن الخشب يحول إلى قدور التقطير الساخنة بعد مرور شهر وتستمر العملية ما بين أربعة إلى ستة أيام حسب جودة الخشب ثم تبدأ عملية فصل الماء عن الدهن ويعرض للشمس بعد ذلك لتتبخر المواد العالقة والشوائب ولتتركز نسبة الدهن في المنتج.

    البخور المنبوذ أو (المخلط) من طقوس السحر:

    وتنتشر في أغلب الأسواق أنواع البخور المخاط لا المفرد، وهذه طامة كبرى ألمت بنا وانتشرت من حولنا، فلا تكاد تجد البخور المفرد بقدر ما هو منتشر البخور المخلط، ويتفنن الناس في ابتكار خلطات جديدة من البخور كل يوم، وفي كثير من الأحيان يعتبرون مكونات الخلطة سر من أسرار الصنعة لا يبوحون به لأحد، وإليك نماذج من هذه الخلطات:

    (معسل أبها) وهو مخلوط مكون من قشور نبات العرعر المدقوق والمخلوط مع الصمغ والمضاف له بعض الروائح العطرية ويعمل على هيئة اقراص وتستخدمه النساء في أبها وما جاورها كبخور ويعادله في نجد المعمول.

    المعسل المستخدم في منطقة جازان ويتكون من دقة عود وظفر وماء ورد وهيل وسكر ويحضر بصهر السكر على النار حتى يعقد من جهة، وتبليل مساحيق العود والظفر والهيل بماء الورد من جهة اخرى ثم تضاف إلى السكر المائع ويضاف إلى ذلك ما يرغب من عطور اخرى ويترك حتى يصبح على هيئة قرص متماسك، ويبخر به الملابس وشعر النساء وهو يشبه المعمول في نجد.

    (المعمول).. ويستخدم على نطاق واسع في منطقة نجد وخاصة في الرياض والقصيم ووادي الدواسر وهو على هيئة كرات بحجم بيض الحمام ويتكون من حوالي 17مادة، وكميات ونوعيات وجودة المواد تختلف من تركيبة إلى تركيبة، وعليه تختلف جودة المعمول بناءً على هذه الاختلافات وبعض هذه الفروق تبقى سراً للصانع وتروي مجموعة من السيدات من منطقة القصيم ان النساء يقمن بصنع المعمول من المواد التالية: ظفر وماء ورد ومسحوق العود ومسك أبيض ومسك أسود وعنبر معمول وزباد ومسحوق صندل وعنبرة سوداء ودهن العود ودهن الورد ودهن العنبر ودهن الصندل ودهن مخلط ودهن الزعفران ويجري تحضير المعمول كما يلي:
    يؤخذ الظفر وينقى من اللحم ويغسل ويجفف ثم يحمس في محماس خاص مع الرمل الأحمر حتى يصبح لونه بنياً محمراً ثم يسحق.

    تخلط المساحيق جميعها (الكميات متروكة حسب الذوق وباقية كأحد الأسرار العملية للمعمول وبالإضافة إلى نوعية المساحيق والدهون فهي أيضاً أسرار تؤثر على قيمة المنتوج، مع الصمغ وتخلط جيداً.

    تبلل بكميات مناسبة من ماء الورد.

    يضاف إلى ما سبق مخلوط جميع الدهون.

    يعجن الجميع عجيناً جيداً ثم تقسم العجينة إلى كرات بحجم بيض الحمام ويتراوح سعر المعمول مابين 4حبات بريال إلى سعر الحبة الواحدة بثلاث ريالات.

    (الند).. يتكون من عجينة رخوة لعدة مخاليط عطرية، حسب الزوق، يحضر من هذه العجينة قضبان دقيق بطول حوالي 7سم وتجفف أو تؤخذ اعواد بطول 30سم ويغلف معظم طولها بهذه العجينة ثم تجفف لتصبح جاهزة للاستعمال، حيث تشعل في قمة العود، والقضيب النار فيصدر منه دخان عطري.

    ومن يتصفح كتب السحرة ومدوناتهم يجدها تحتوي في كل وصفة سحرية على التبخير بأصناف محددة من أنواع البخور المتخلفة، وإن كانت هذه الكتيب ليست بكتب السحر التي يستقي السحرة منها أصول صنعتهم، بل هناك كتب يسلمها شياطين الجن إلى السحرة لينهلوا منها أصول السحر وفنونه، لأن مصدر العلوم السحرية هو الشياطين كما أخبر جل وعلى في كتابه الكريم فقال: (وَاتَّبَعُواْ مَا تَتْلُواْ الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَـكِنَّ الشَّيْاطِينَ كَفَرُواْ يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ) (البقرة: 102)، ولكن تبقى كتب السحر المنتشرة في الأسواق هي مجرد ظل لما تحويه كتب السحر الحقيقية، وشتان بينهما، وهذا سوف نشرحه في بابه بإذن الله تعالى.

    فمدونات كتب السحر تشترط على من أراد صنع سحر ما أن يبخر بخلطة محددة الأصناف من أنواع البخور المختلفة، ويشترط اقترانها بمواقيت محددة لظهور بعض النجوم والكواكب، وهذا له حسابات دقيقة، يستعين الساحر بالشياطين لضبط هذه المواعيد وتعلم علوم النجوم المتعلقة بالسحر، عن ابن عباس? (من اقتبس علما من النجوم اقتبس شعبة من السحر زاد ما زاد).?

    فنجدهم يكتبون مثلا: (وبخر بكذا وكذا وكذا في ساعة كذا وكذا)، فيخصصون أنواع بخور محددة، ولا يطلبون صنفا واحدا فقط، بل يشترطون عدة أصناف مختلفة، فخلط البخور هو من أهم العلامات الهامة بين البخور المستخدم في السحر، وبين البخور غير المستخدم في السحر، وهذا يدل على وجود علاقة بين التبخير والسحر وبما أن السحر هو تداخل شياطين الجن بفائق قدراتهم في عالم الإنس، إذا فهناك علاقة وصلة وثيقة بين الشياطين وبين البخور المخلط، وهذا ما نريد التعرف عليه وبيانه، فالبخور المخلط هو نبذ لدهون وزيوت مختلفة الأنواع مع بعضها البعض، وقد نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن نبذ الطعام، فإذا كان البخور من طعام الجن فحكم النبذ يسري عليهم شرعا كما يسري على الإنس، وعلى هذا فالجن المسلم محرم عليهم البخور المنبوذ، هذا باعتباره طعام لهم.

    وعليه فالجن المسلم يقبل على البخور المفرد، بينما ينفر من رائحة البخور المنبوذ أو المخلط، والذي تقبل عليه الشياطين من كل حدب وصوب، وهذا هو السر في استخدام السحرة للبخور المنبوذ أو المخلط، ولا شغف لهم غالبا بالبخور المفرد إلا نادرا جدا، حيث يساعدهم البخور المنبوذ على جلب الجن والشياطين لإتمام السحر، لذلك يدخل البخور المنبوذ أو المخلط كأحد طقوس السحر، بل يعتبر البخور المنبوذ (مقدسا) ليدهم، وعلى هذا فالبخور من أعظم القرابين للشيطان، وقبل أكثر من مائة عام أعد الماسوني اليهوني لمِّي (Lemmi) أعد مائدة دعا إليها المناظرين له من رؤساء الماسونية وخطب فقال: (أشيد بذكرك يا شيطان، يا ملك وليمتنا، وأقرئك سلامي الطيب يا إبليس، و أرفع إليك بخوري المقدس..).

    النهي عن نبذ الطعام

    وفي صحيح مسلم‏ عن ‏ابن عباس ‏ ‏قال نهى النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أن يخلط التمر والزبيب جميعا وأن يخلط ‏البسر ‏والتمر جميعا وكتب إلى أهل ‏جرش ‏ينهاهم عن خليط التمر والزبيب ‏وحدثنيه ‏وهب بن بقية ‏ ‏أخبرنا ‏خالد يعني الطحان ‏عن الشيبانالتمر والزبيب ولم يذكر ‏البسر ‏والتمر.

    ‏عون المعبود شرح سنن أبي داود عن ‏ ‏صفية بنت عطية ‏ ‏قالت دخلت مع نسوة من ‏عبد القيس ‏على ‏عائشة ‏فسألناها عن التمر والزبيب فقالت: ‏ ‏كنت آخذ قبضة من تمر وقبضة من زبيب ‏فألقيه في إناء ‏فأمرسه ‏ثم ‏أسقيه النبي ‏صلى الله عليه وسلم.

    ‏فأمرسه : من باب نصر أي أدلكه بالأصابع . قال الخطابي : تريد بذلك أنها تدلكه بأصبعها في الماء. والمرس والمرث بمعنى واحد. وفيه حجة لمن رأى الانتباذ بالخليطين انتهى.

    ‏قال المنذري: في إسناده أبو بحر عبد الرحمن بن عثمان البكراوي البصري ولا يحتج بحديثه.

    ‏قال العلماء سبب الكراهة فيه أن الإسكار يسرع إليه بسبب الخلط قبل أن يتغير طعمه فيظن الشارب أنه ليس مسكرا ويكون مسكرا والجمهور على أنه نهي تنزيه والزهو بفتح الزاي وضمها البسر الملون الذي بدا فيه حمرة أو صفرة وطاب.

    وهذا الكلام يعني أن البخور المنبوذ إن لم يكن مسكرا للإنس، إلا أنه مسكر بالنسبة للجن باعتباره يمثل غذاءا لهم، وعلى هذا فإن كان ما هو مسكر يذهب العقل والوعي أو يضر بالإنسان، فإن الإنسان يكون في حالة ضعف ووهن، وهذا ما يتم عند استخدام البخور المنبوذ، فإنه يضعف الجن المسلم الذي يضطر للفرار من رائحته، بينما تجذب رائحته الشياطين والأبالسة إلى البيوت، وتنقاد إلى السحرة، وعلى هذا فالبخور المنبوذ يمثل خطرا على كل من هو مصاب بالمس او السحر، حيث تخلى البيوت من عمارها من الجن المسلمين وتهرع إليها الشياطين بالأذى والعدوان، وهذا من جملة أسباب خلو بيوت المسلمين من الجن الصالحين وعمرانها بالأباسة والشياطين، هذا بخلاف أن هناك خلطات من بخور السحرة تعتبر سامة وقاتلة للجن المسلمين الذين يفضلون البخورات الطيبة كالعود المفرد والمسك على حدته وما شابه
    .
    avatar
    صدى الصحراء
    عضو مميز
    عضو مميز

    http://i61.servimg.com/u/f61/11/61/12/59/untitl12.gif
    بلدك : 55
    انثى وسام :

    GMT + 8 Hours رد: استخدامات البخور

    مُساهمة من طرف صدى الصحراء في الخميس مارس 04, 2010 5:42 pm

    الله يبارك بيك ويجعله بميزان حسناتك ونتمنى المزيد من سيادتكم شيخنا الغالي
    avatar
    essa
    عضو جديد
    عضو جديد

    http://i61.servimg.com/u/f61/11/61/12/59/untitl12.gif
    بلدك : 7
    وسام :

    GMT + 8 Hours رد: استخدامات البخور

    مُساهمة من طرف essa في الثلاثاء أبريل 20, 2010 7:43 pm

    اللهم أعذنا من الشيطان الرجيم ووسوسته بسر بسم الله الرحمن الرحيم
    avatar
    عطاء الله
    عضو مميز
    عضو مميز

    http://i61.servimg.com/u/f61/11/61/12/59/untitl12.gif
    بلدك : 17
    وسام :

    GMT + 8 Hours رد: استخدامات البخور

    مُساهمة من طرف عطاء الله في الأربعاء مايو 26, 2010 4:37 pm

    مشكووووووووووووور وفقك الله على ماأعطيت وأبدعت
    avatar
    السيد الكبير ملك العمار
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    http://i61.servimg.com/u/f61/11/61/12/59/untitl12.gif
    بلدك : 5555
    ذكر وسام :

    GMT + 8 Hours رد: استخدامات البخور

    مُساهمة من طرف السيد الكبير ملك العمار في الأحد يونيو 13, 2010 8:44 pm

    مشـــــــــــــــــــــــــــــــــ ووفقكم الله على ما أبدعتم ـــــــــــــــــــــكور
    avatar
    صبــــــــــا
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    http://i61.servimg.com/u/f61/11/61/12/59/untitl12.gif
    بلدك : 7
    وسام :

    GMT + 8 Hours رد: استخدامات البخور

    مُساهمة من طرف صبــــــــــا في الخميس يوليو 08, 2010 5:24 pm

    avatar
    شيخ الاسلام
    عضوفعال
    عضوفعال

    http://i61.servimg.com/u/f61/11/61/12/59/untitl12.gif
    بلدك : 11
    وسام :

    GMT + 8 Hours رد: استخدامات البخور

    مُساهمة من طرف شيخ الاسلام في السبت يوليو 10, 2010 1:18 am

    بارك الله لكم على ما أعطيتم وابدعتم ورفعكم الله درجات
    avatar
    الشيخة مرجانة
    عضو ذهبي
    عضو ذهبي

    http://i61.servimg.com/u/f61/11/61/12/59/untitl12.gif
    بلدك : 444
    انثى وسام :

    GMT + 8 Hours رد: استخدامات البخور

    مُساهمة من طرف الشيخة مرجانة في الأحد يوليو 18, 2010 10:50 am

    مشكـــــــــــــــــــــــــــ الله يمد بعمركم موولانا الكريم ـــــــــــــــــــــــــــــور




    التوقيع الشيخة

    يسرنا نحن أن نتقدم لك بخالص الشكر ووافر الامتنان على ما بذلت من جهد وتحملت من مشقة جعلها الله في موازين حسناتك ..
    وصدق الله إذ يقول
    { هل جزاء الاحسان الا الاحسان }

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 2:02 am